مجددا .. الاعتداء على قبر الشاعر محمد الصغير أولاد أحمد

تعرض قبر الشاعر التونسي الكبير محمد الصغير أولاد أحمد إلى التخريب الكلي ليلة البارحة الأربعاء 27 مارس بعد أن عمد مجهولون إلى تهشيم شاهدة القبر و تخريبه و أشارت أرملة أولاد أحمد إلى أن هذا الصنيع الذي عبث من خلاله المعتدون بالقبر هو صنيع متكرر و مسبوق بمحاولات أخرى.

 التخريب الذي طال قبر أولاد أحمد لا يعد سابقة في تاريخ المس من قبور فناني تونس و مثقفيها و رموزها لإعتبارات تتعلق بمحاربة الأنساق الفكرية و الإبداعية الحرة و إعتبارها مصدرا للازعاج في حياتها و حتى في مماتها و لعل آخر هذه الاعتداءات هي تلك التي طالت منذ أشهر قليلة قبر الطاهر الحداد بالاضافة الى النصب التذكاري الذي يخلد ذكراه.

Advertisements
By |2019-03-28T12:16:35+00:00مارس 28th, 2019|رأي|